قديم 12-19-2007, 04:24 AM   #1
المراقب العام
 
الصورة الرمزية سميرة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
رقم العضوية: 329
الدولة: حيث احلامي ...
العمر: 35
المشاركات: 2,392
معدل تقييم المستوى: 21
سميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to all
تشخيص التوحد

تشخيص التوحد :
التشخيص هي العملية الأساسية لمعرفة التوحد ومن ثم يمكن اجراء التدخل العلاجي المبكر , وأدوات التشخيص ما زالت فاصرة وغير قادرة على التشخيص الكامل وخصوصا في الوقت المبكر .
هنا لابد من التأكبد على أن التشخيص لايتم لمجرد شكوى الأهل من أن الطفل يعاني من مشكلة التواصل أو أن الطفل لديه صعوبات في التعامل الاجتماعي أو عدم القدرة على الابداع ’ فهناك أسباب متعددة لذلك , ولكن لابد من وجود قصور في كل الجوانب الثلاثة بدرجة معينه .
ويعتبر تشخيص إعاقة التوحد وغيرها من اضطرابات النمو الشاملة من أكثر العمليات صعوبة وتعقيدا وتتطلب تعاون فريق من الأطباء والأخصائيين النفسيين والاجتماعيين واخصائيوا التخاطب والتحاليل الطبية وغيرهم وترجع تلك الصعوبات إلى عوامل متعددة نستعرض لبعض منها فيما يلي :
1- التوحد إعاقة سلوكية تحدث في مرحلة النمو فتصيب الغالبية العظمى من محاور النمو اللغوي والمعرفي والاجتماعي والانفعالي والعاطفي وبالتالي تعيق عمليات التواصل والتخاطب والتعلم أو باختصار تصيب عمليات تكوين الشخصية في الصميم.
2- تتعدد وتتنوع أعراض التوحد وتختلف من فرد إلى آخر ومن النادر ان نجد طفلين متشابهين في الأعراض .
3-كما تتعدد الأعراض وتتنوع العوامل المسببة للإعاقة سواء منها العوامل الجينية الوراثية أو العوامل البيئية المختلفة ومن هنا يمكن تفسير لعدد الأعراض واختلافها من فرد لآخر .
4-ان اكثر العوامل المسببة للتوحد واضطرابات النمو الشاملة الأخرى يحدث في المخ والجهاز العصبي الذي يسيطر على كافة الوظائف الجسمية والعقلية والنفسية والسلوكية للإنسان وحيث تصيب المراكز العصبية المنتشرة على قشرة المخ والتي تتحكم في كافة تلك الوظائف ، والمخ بصفة خاصة والجهاز العصبي بصفة عامة من أكثر أجهزة الجسم الإنساني تعقيدا ويفوق في تعقيده أكبر وأعمق أجهزة الكمبيوتر التي توصلت إلى صنعه أحدث التكونولوجيا المعاصرة فإن ما يعرفه علماء الطب والتشريح عن فسيولوجيا المخ ووظائفه لا تزيد عن قطرة في بحر الغموض ولا زال أمام العلم الكثير اللازم معرفته عن العلاقة بين نوعية الإصابة وحجمها وعمقها ومكان حدوثها وتوقيت حدوثها في مراحل نمو الطفل وبين الخلل الوظيفي ونتائجه السلوكية وبالتالي الاعراض المترتبة عليها ونوعية الإعاقة التي تسببها .
5- كذلك تتعدد وتتنوع أنواع الإصابات التي تؤثر على المخ والجهاز العصبي فقد تحدث الإصابة نتيجة تلوث كيميائي (مثل الرصاص والمعادن الثقيلة) أو التلوث الاشعاعي الطبيعي أوالصناعي أو نتيجة للتدخين أو ادمان المخدرات أوالكحوليات أو التعرض للمبيدات الحشرية أو نتيجة الاصابة بالأمراض التناسلية والأمراض البكتيرية أو الفيروسية كالحصبة والحصبة الألمانية والحمى الشوكية أو نتيجة التهاب الغدد الصماء (الغدة الدرقية) أو التصلب الدرني أو سرطان المخ أو الدم .وغير ذلك من عشرات الأمراض المسببة لإصابة المخ أثناء فترة الحمل أو بعد الولادة . وبالتالي تتعدد وتتنوع أشكال الخلل الوظيفي والسلوكي المترتبة على الإصابة فقد تؤدي إلى تلف جزء معين من المخ وبالتالي ظهور أعراض التوحد كلها أو جزء معين من المخ وبالتالي ظهور أعراض التوحد كلها أو جزء منها كما تؤدي إصابة جزء آخر من المخ إلى ظهور مجموعة أخرى من الاعراض تشخص على إعاقة إسبرجر أو ريت أو إعاقة تخاطب أو تعلم أو تخلف عقلي أو غير ذلك من الإعاقات التي تتشابه مع أعراض التوحد .
6-قد تحدث الاصابة أوالخلل بطريق غير مباشر لمخ الجنين نتيجة حدوث العامل المسبب قبل عملية الإخصاب لبويضة الأم التي تكون موجودة بمبيضها طوال مرحلة الطفولة بسبب عامل اشعاعي أو تلوث بيئي كيميائي أو غير ذلك .
7-قد يصاحب إعاقة التوحد واحدة أو أكثر من الإعاقات الذهنية مثل التخلق العقلي (الشديد أو المتوسط أو البسيط) والإسبرجر أو الريت أو فصام الطفولة أو احد إعاقات التعلم كالنشاط الحركي الزائد أو قصور القدرة على الانتباه والتركيز أو الديسلكيا أو الأفيزيا أو غيرها فتتشابك وتتعقد الأعراض وتصبح عملية التشخيص اكثر صعوبة وتعقيدا وخاصة وإن بعض أعراض تلك الإعاقات تتشابه مع بعض أعراض إعاقة التوحد
8- من العوامل التي تصنف من صعوبات التشخيص أن بعض الأعراض التي حددها الدليل الإحصائي للإضطرابات العقلية DSM.4 لتشخيص التوحد لا تخضع للقياس الموضوعي بل تعتمد على الحكم أو التقدير الذاتي غير الموضوعي مثل القدرة على تكوين علاقات اجتماعية فإن أعراضه تتراوح بين العزوف الكلي عن الإتصال بالآخرين وتتدرج إلى التجاوب فقط مع المبدأ التي تأتي من جانب الأخرين ثم المبادرات الجافة اذا وجدت من جانب الطفل التوحدي .
ومثال آخر هو الشرط الذي يتطلب ظهور أعراض التوحد قبل انتهاء الشهر الثلاثين من عمر الطفل فمن الممكن أن يسير النمو طبيعيا حتى عمر 3 شهور ثم يصاب الطفل بالحمى الشوكية أو غيرها من الأمراض الفيروسية التي تسبب تلفا في أنسجة المخ فلا تظهر الأعراض إلا بعد ذلك ومن هنا يحدث الخطأ في التشخيص أو من الممكن أن تكون أعراض التوحد موجودة أثناء الشهور الأولى ولكنها تكون خفيفة لا يدرك الأهل ماهيتها ، وخاصة إذا كانوا يجهلون معنى وجود تلك الأعراض وهذا ما قد يحدث للأبوين خاصة عند ولادة الطفل ومعرفة ما هل هو طبيعي أو شاذ.

معايير تشخيص التوحد :
دليل تشخيص التوحد كما ذكر في DSM-4
الـ D.S.M هو الدليل الاحصائي لتشخيص الأمراض العقلية وبالرغم من ان بدايات تصنيف التوحد تعود إلى العام 1943 مع العالم ليو كانر إلا ان مصطلح التوحد الطفولي Infantile Autism لم يذكر مع أهم صفاته إلا في الطبعة الثالثة DSM-3 عام 1980

وفي ما يلي دليل تشخيص التوحد كما جاء في الـ DSM-4 .
أولا : ظهور 6 أعراض على الأقل - أو أكثر - من المجموعات الأولى والثانية شرط ان يكون فيها اثنتان من أعراض المجموعة الأولى على الأقل بالإضافة إلى عرض واحد على الأقل من كل المجموعتين الثانية والثالثة .

المجموعة الأولى :
1-قصور كيفي في قدرات التفاعل الإجتماعي بواسطة اثنتين على الأقل من الأعراض التالية :
أ- قصور واضح في استخدام صور متعددة من التواصل غير اللفظي مثل تلاقي العيون أو تعابير الوجه أو حركات وأوضاع الجسم في المواقف الاجتماعية والاتصال مع الآخرين .
ب- الفشل في تكوين علاقات مع الأقران تتناسب مع العمر أو مرحلة النمو .
النمو .
ج- قصور في القدرة على المشاركة مع الآخرين في الأنشطة الترفيهية أو الهوايات أو إنجاز أعمال مشتركة بهم .
د- غياب المشاركة الوجدانية أو الانفعالية أو التعبير عن المشاعر.
المجموعة الثانية :
2-قصور كيفي في القدرة على الإتصال كما يكتشفها واحد على الأقل من الأعراض التالية :
أ- تأخير أو غياب تام في نمو القدرة على التواصل بالكلام (التخاطب) وحده (بدون مساندة أي نوع من أنواع التواصل غير اللفظي للتعويض عن قصور اللغة) .
ب- بالنسبة للأطفال القادرين على التخاطب وجود قصور في القدرة على المبادأة بالحديث مع الشخص الآخر وعلى مواصلة هذا الحديث .
ج- التكرار والنمطية في استخدام اللغة .
د- غياب القدرة على المشاركة في اللعب الإيهامي أو التقليد الاجتماعي الذي يتناسب مع العمر ومرحلة النمو.
المجموعة الثالثة :
أولا : اقتصار أنشطة الطفل على عدد محدود من السلوكيات النمطية كما تكشف عنها الأعراض واحد على الأقل من الأعراض التالية :
أ- استغراق أو اندماج كلي في واحد أو أكثر من الأنشطة أو الاهتمامات النمطية الشاذة من حيث طبيعتها أو شدتها .
ب- الجمود وعدم المرونة الواضح في الالتزام والالتصاق بسلوكيات وأنشطة روتينية أو طقوس لا جدوى منها .
ج- حركات نمطية تمارس بتكرار غير هادفة مثل طقطقة الأصابع أو ثني الجذع إلى الأمام والخلف أو حركة الأذرع أو الأيدي أو قفز الأقدام ....إلخ .
د-انشغال طويل المدى بأجزاء أو أدوات أو أجسام مع استمرار اللعب بها لمدة طويلة .
ثانيا : تأخير أو شذوذ وظيفي يكون قد بدأ في الظهور قبل العام الثالث من عمر الطفل في واحد مما يلي :
1-استخدام اللغة في التواصل أو الاتصال .
2-اللعب الرمزي أو الإيهامي التخيلي (لعب أدوار الكبار).
3-التفاعل الاجتماعي .
ثالثا : غياب أعراض متلازمة الريت Rett
كما ان هناك مسميات كثير للتوحد منها
الانشغال الذاتي
الاجترار أو اعادة الكلام
التمركز الذاتي
أتيستيك
الانغلاق الطفولي
الانغلاق النفسي
ذوي الاوتيزم

صعوبات تشخيص التوحد :
في كلا التوحد ومتلازمة اسبرجر فان العلامات المبكرة قد لا تلاحظ . عادة ما بدأ القلق بعد تراكم ملاحظات بمرور الوقت , مثلا الطفل لا ينظر الى ما ينظر اليه آخر ولا يستدير عندما يذكر اسمه , وقد لا يستجيب للمداعبة .
ان أي تخمين يعتمد على السلوك لايمك أن يكون سريعا ، ان ملاحظة السلوك والفحوصات النفسية تأخذ وقتا اذا أجريت بشكل صحيح ، لقد أظهر المقابلات النظامية والثابتة والملاحظات المجدولة فرقا كبيرا للمقدرة على تشخيص التوحد في أعمار مختلفة .
يحتاج الآباء الى وقت ليعتادوا على اجراءات التقييم ، ولماذا تعمل وماذا تعني النتيجة لحالتهم الخاصة ، وماذا يمكن عمله الآن وفي المستقبل ، ان الآباء يحتاجون الى النصيحة والمساعدة بعد اجراء التشخيص , ان التوحد يعتبر اضطرابا متعدد الأشكال ولا يمكن تعريفة تماما , تبدأ المشاكل طبعا عندما تأتي الى حالات الخط الفاصل , ان مثل هذه الحالات قد تكون لأطفال ذوي مستوى منخفض من القدرة العامة , مما يجعلها صعبة لتحكم فيها اذا كانت المحددات في التواصل الاجتماعي هي لعمر عقلي مناسب أو أنها خارج الخط . حالات أخرى قد تكون عند أطفال ذوي القدرة العالية , الذين قد تعلموا الكثير حول التواصل الاجتماعي ولهذا من المحتمل أن ينجحوا في اختبارات مخبرية بالرغم من مواجهتهم مصاعب في الحياة الحقيقية .
على الرغم من ذلك فان حالات أخرى بمشاكل اضافية قد تخيم على صفات التوحد , مثلا نقص في الانتباه الشديد وفرط في النشاط , ولهذه الأسباب , فقد يشخص طفل بالتوحد في مركز ما , باضطراب آخر في مركز أخر , فقد يتسرع الأفراد أحيانا الى الاستنتاج وهذا مستحيل أن يكون لتشخيص موثوق وصادق للتوحد .
ان هذا الاستنتاج غي مضمون , في الحقيقة ان الاتفاق بين الاطباء ممتازوهذا راجع الى المقاييس الواسعة لاستعمال مقابلات قياسية مجدولة ,وفحوصات نفسية قياسية , ( القياس ) يعني ان الآلة جربت أولا على أقسام ممثلة لكامل السكان الذين استهدفهم الفحص , وتكون معدل علامات الفحص المتوقعة لعمر معين معروفة, اضافة الى أن المصداقية أو احتمالية الخطأ لعلامات فحص الشخص معروفة .

المشكلات التي تعقد التشخيص :
1- التغاير في الأعراض أو الصور الرئيسية .
2- التغاير في الأعراض أو الخصائص المصاحبة وتشمل :
أ- الذكاء .
ب- الانتقائية الزائدة للمثير.
ج- سلوك ايذاء الذات .
د- الاضطرابات العضوية ذات الصلة .
هـ- المخاوف .
3- التغاير النسبي .
4- الأنواع الفرعية للتوحد .


التشخيص الفارق بين التوحد والمتخلفين عقليا :

الأطفال التوحديون الأطفال المتخلفين عقليا
- لايوجد لديهم تعلق بالآخرين حتى مع وجود ذكاء متوسط لديهم .
- لديهم قدرة على المهمات غير اللفظية وخاصة الادراك الحركي والبصري ومهارات التعامل .
- كمية واستخدام اللغة للتواصل غير موجودة , وان وجدت فانها تكون غير عادية .
- نسبة وجود العيوب الجسمية لديهم أقل بكثير من العيوب الجسمية لدى الاعاقة العقلية .
- يبدون مهارات خاصة تشمل الذاكرة , الموسيقى , الفن , ...الخ .
- توجد لديهم سلوكيات نمطية شائعة تشمل حركات الذراع واليد والعينين وكذلك الحركات الكبيرة مثل التأرجح . - ينتمون أو يتعلقون بالآخرين ولديهم نسبيا وعي اجتماعي .
- غير موجودة لديهم .

- كمية واستخدام اللغة للتواصل مناسبة لذكائهم .

- نسبة وجود العيوب الجسمية أكثر بكثير من الأطفال التوحديين .
- لا يبدون مثل هذه المهارات .

- يختلفون في نوع السلوك النمطي الذي يظهرونه .



التشخيص الفارق بين التوحد والفصام :

الأطفال التوحديون الأطفال الفصاميون
- قادرون على استخدام الرموز .
- غير قادرين على تطوير علاقات اجتماعية مع الآخرين ويرفضون الاستجابة للأشخاص والبيئة .
- لايوجد لديهم هلاوس وأوهام وفقدان ترابط الكلام .
- يتم الاضطراب لديهم قبل الشهر 30 من العمر ( وهذا أفضل عامل للتييز بين التوحد والفصام ) .
- نسبة الذكور الى الاناث هي تقريبا 1 : 4 حسب نتائج دراسات علم البيئة . - غير قادرين على ذلك .
- يمكن أن يطوروا علاقات مع الآخرين ويمكن أن يكونوا قلقين ومشوشين حول بيئتهم .
- توجد لديهم .
- عادة ما يبدأ في بداية المراهقة أو في عمر متأخر من الطفولة .
- متساو في النسبة والجينات , وقد تفسر الفصام أكثر من التوحد .


التشخيص الفارق بين التوحد وذوي الاضطرابات اللغوية :

الأطفال التوحديون الأطفال ذوي الاضطرابات اللغوية
- لايظهرون تعبيرات انفعالية مناسبة أو رسائل غير لفظية مصاحبة .
- قد تظهر اعادة الكلام وخاصة اعادة الكلام المتأخر أكثر .
- يفشلون في استخدام اللغة كوسيلة اتصال . - يحاولون التواصل بالايماءات وبتعبيرات الوجه للتعويض عن مشكلة الكلام .
- قد تظهر اعادة الكلام فقط .

- يتعلمون فهم اللغة الأساسية والرموز غير المحكية ويحاولون التواصل مع الآخرين , ولذلك فان القدرة أو القابلية على التعلم مع الرموز تعتبر الفارق الرئيسي بين المجموعتين .




التشخيص الفارق بين التوحد والصم :
الأطفال التوحديون الأطفال الصم
- السلوكيات مثل الانسحاب الاجتماعي والانزعاج من تغيير الروتين , تظهر على التوحديين ولكنها تعتبر أولية أساسية .
- معظم الأطفال التوحديين ليسوا صما , ويظهرون استثارة ذاتية وحركات نمطية . كما أن اضطرابات التوحد في الاستجابة الى المثيرات البصرية , يمكن أن تشير الى التوحد في أول انطباع . - تعتبر ثانوية مع امكانية ظهور تلك السلوكيات للأطفال الصم .

- يمكن أن يظهر الأطفال المكفوفين أو ضعاف النظر مثل ذلك .

سميرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-19-2007, 01:42 PM   #2
المراقب العام
 
تاريخ التسجيل: May 2007
رقم العضوية: 324
الدولة: الجزائر
العمر: 32
المشاركات: 1,876
معدل تقييم المستوى: 19
امل الأيام is a glorious beacon of lightامل الأيام is a glorious beacon of lightامل الأيام is a glorious beacon of lightامل الأيام is a glorious beacon of lightامل الأيام is a glorious beacon of lightامل الأيام is a glorious beacon of light

شكرا سميره على المعلومات القيمه عن مرض التوحد وتشخيصه ..

الله يزيدك من علمه

امل الأيام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2007, 11:36 PM   #3
المراقب العام
 
الصورة الرمزية سميرة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
رقم العضوية: 329
الدولة: حيث احلامي ...
العمر: 35
المشاركات: 2,392
معدل تقييم المستوى: 21
سميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to all

مرحبا رايه لاشكر على واجب اتمنى انك استفدتي

ويزيدك من علمه
تحياتي

التوقيع
اللهم اني استجير بك فأجرني
(حللوني وانتم في حِــل)
سميرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2007, 11:08 AM   #4
مشرفة أبناء في قلوبنـا وخبرتي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
رقم العضوية: 355
الدولة: جدة
المشاركات: 540
معدل تقييم المستوى: 13
منى بنقش نشط

العزيزه سميره

موضوع التوحد مفيد جزاك الله خيرا فالكثير من الاسر لا تعرفه .

اتمنى ذكر المرجع للإستفادة

تحياتي

التوقيع
اخصائية اجتماعية طبية
مشرفة تدريب
أ/ منـى ابراهيم بنقـش
منى بنقش غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2007, 06:47 PM   #5
المراقب العام
 
الصورة الرمزية سميرة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
رقم العضوية: 329
الدولة: حيث احلامي ...
العمر: 35
المشاركات: 2,392
معدل تقييم المستوى: 21
سميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to all

اشكرك استاذتي منى على المرور
ولي عودة لذكر المصدر

تحياتي

التوقيع
اللهم اني استجير بك فأجرني
(حللوني وانتم في حِــل)
سميرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2007, 06:54 PM   #6
المراقب العام
 
الصورة الرمزية سميرة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
رقم العضوية: 329
الدولة: حيث احلامي ...
العمر: 35
المشاركات: 2,392
معدل تقييم المستوى: 21
سميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to allسميرة is a name known to all

تشخيص التوحد
منتديات الحصن النفسي


http://bafree.net/forum/viewtopic.php?t=72431

التوقيع
اللهم اني استجير بك فأجرني
(حللوني وانتم في حِــل)
سميرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
(التدخل المبكر والخدمات المساندة لمرضى التوحد) الجوهرة أبناء في قلوبنـا 2 09-11-2009 11:06 PM
تفعيل الممارسة المهنية لأطفال التوحد سميرة أبناء في قلوبنـا 0 08-18-2009 08:53 AM
تأسيس الشبكة العربية لـ التوحد قريباً مريم الأشقر أبناء في قلوبنـا 1 03-07-2009 08:22 AM
الملتقى العلميّ الأول لمراكز التوحد في العالم العربي .. التوحد .. واقع ومستقبل مريم الأشقر أبناء في قلوبنـا 9 11-09-2008 11:59 PM
الاضطرابات النمائية الشاملة أو ( اضطرابات طيف التوحد الخمسة) انور الابياتي المرفأ النفسي 2 06-04-2008 04:52 PM


الساعة الآن 06:42 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
كتاباتك مرآة شخصيتك فأحرص أن تظهر بشكل راقي
اختصار الروابط
 
Inactive Reminders By Icora Web Design