قديم 03-15-2016, 11:06 PM   #1
اجتماعي متمرس
 
الصورة الرمزية احمد الشريف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
رقم العضوية: 1889
الدولة: المدينة المنورة
المشاركات: 430
معدل تقييم المستوى: 11
احمد الشريف نشط
Red face هيبة الزواج.. والاحتفال بالطلاق..!

هيبة الزواج.. والاحتفال بالطلاق..!

عبد العزيز بن فهد الكلثم
يعتبر الزواج اللبنة الأولى من لبنات تأسيس المجتمع الإنساني, وعليه فإن جميع المجتمعات البشرية تعّول على استقراره وتماسكه لإقامة نسيج أسري على أرضية صلبة يساهم في البناء الاجتماعي ووظائفه المختلفة, ويعرف العالم الإنثروبولوجي مالونفيسكي الزواج «بأنه عقد بين رجل وامرأة بهدف تأسيس أسرة عن طريق إنجاب الأطفال والعناية بهم». ويرى ابن سينا أن الزواج هو «وسيلة لحفظ الجنس البشري ويقوم على أساس نوع من التعاون بين أعضاء الأسرة لإشباع الاحتياجات الأساسية للإنسان». ولذا فهو يعتبر أن علاقة الزوج بالزوجة والعكس صحيح علاقة ذات قدسية اجتماعية كونها من أعظم العلاقات الاجتماعية.
ولقد اهتم علم اجتماع العائلة -أحد فروع علم الاجتماع العام الحيوية- بالزواج كنواة لتأسيس وتكوين المجتمع. ويعد علم الاجتماع العائلي هو الأساس في دراسة الزواج كبناء اجتماعي ومكوناته, يقوم على أساس استخدام المنهج والنظرية العلمية لتحليل هذا البناء. ولما للزواج من أهمية بالغة في صناعة وتأسيس المجتمع, ودوره المحوري في عملية التنشئة الاجتماعية. فإنه كان من الضروري الاهتمام بالقضايا والمشكلات التي قد تسبب أي عائق يؤثر -ميكانيكيا- في هذا البناء المجتمعي وتحقيق أهدافه, أو يزعزع استقراره.. كون استقرار الحياة الزوجية والأسرية يعد استقراراً للمجتمع الإنساني ككل.
ولكن يلاحظ في واقعنا المعاصر وبالذات مع التحولات الاجتماعية والتحديات الثقافية والمتغيرات الاقتصادية السريعة التي يشهدها مجتمعنا السعودي اليوم نتيجة التحديث والمستجدات التي طرأت على سطحه الاجتماعي أدت، بالتالي إلى ظهور أنماط جديدة من السلوك الاجتماعي والعادات والتقاليد والقيم المستوردة.. ومعروف أن أي تغير يطرأ على أيديولوجية المجتمع لا بد أن ينعكس على الظواهر والمؤسسات والنظم الاجتماعية.. بما فيها النظام الأسري وعلى حياة الناس أنفسهم ونظرتهم إلى المجتمع, فقد انتشرت -مع الأسف- بعض الظواهر الفردية التي تحاول من الاستنقاص من قيمة الرابطة الزوجية حيث تقوم بمظاهر احتفالية للطلاق من قبل بعض الزوجات. وهذا لا مناص يعد امتهاناً للقيمة الأساسية وهي الزواج ومحاولةً لإسقاط هيبة الزواج كرابطة اجتماعية هي أساس للبناء الاجتماعي بالاحتفال بالطلاق بطريقة إقامة الولائم والاحتفالية والتصوير عبر برامج وتطبيقات التواصل الاجتماعي.. بصورة تنافي معايير المجتمع وقيمه الأصيلة. وقد يبرر بعض أطراف الاحتفال بالطلاق هذه الممارسات غير الأخلاقية.. إنها نهاية لصراع طويل أو حياة زوجية مليئة بالمشكلات والمنازعات والتفكك الأسري. وقد يبرر آخرون بأن الطلاق يعني حرية جديدة أو خروج من حالة الصراع السيئة. وبغض النظر عن السبب وجوهره..!! الذي يبرر به بعض الأفراد حاجتهم للاحتفال بالطلاق, فإن هذا فيه خروج على القيم الاجتماعية السليمة, وتمرداً على المعايير الاجتماعية, باعتبار أن الزواج هو القيمة الاجتماعية السليمة لتكوين الأسرة. وقد يعكس الاحتفال بالطلاق تصوراً إن الزواج كمؤسسة اجتماعية أصبحت نقمة لا أساس تكوين مجتمع. وهذا مؤشر سلبي ونذير خطر قد يهدد أحد أهم أسس البناء الاجتماعي واستقراره (الكيان الأسري). ولذا من الأهمية بمكان قيام المختصين بالقضايا الاجتماعية بدراسة هذه السلوكيات المستوردة التي تتنافى مع عادتنا وتقاليدنا وقيمنا الاجتماعية الأصيلة قبل انتشارها في المجتمع بشكل قد تصبح ظاهرة مرضية تهدد البناء المجتمعي. كما على المقبلين على الطلاق أو الذين يعانون من مشاكل اجتماعية أن يتواصلوا مع المؤسسات الاجتماعية الإرشادية والوقائية المتخصصة.. مثل لجان إصلاح ذات البين, وعرض مشكلتهم على الأخصائي الاجتماعي المختص بقضايا الزوجية في محاولة لتنجب المشاكل المترتبة على حياتهم الزوجين قبل وبعد الانفصال.. وإطلاق بالون ااحتفال بالطلاق. وأخيراً وليس آخر يبقى دور المؤسسات الاجتماعية والدينية والإعلامية والثقافية والتربوية والتعليمية في رفع مستوى (الوعي الأسري) وتنوير المجتمع وتوعيته بكل ما يخالف عادتنا وتقاليدنا وقيمنا الأصيلة, ويهدد نسيجه الاجتماعي ببعض الأمراض الاجتماعية والفكرية والثقافية.
- جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
http://www.al-jazirah.com/2016/20160315/rj10.htm

التوقيع
بر الأمان في الحياة صعب على كثير من الناس لا يصلون إليه إلا بجهد جهيد ومتواصل، وهو مع اليتيم الضعيف أصعب وأصعب؛ فهو يحتاج من يعينه للوصول إليه وصولا آمنا دون معاناة؛ فتجد الرسول صلى الله عليه وسلم يمتدح البيت الذي يرعى يتيما قائلا: "خير بيت في المسلمين بيت فيه يتيم يحسن إليه"
احمد الشريف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إعانة الزواج تجعـل فتيات دور الأيتام جسوراً لأغراض غير إنسانية احمد الشريف أبناء في قلوبنـا 1 01-12-2012 02:21 PM
اطلب المساعده فهل من معين ملاذ مرحلة الماجستير (خدمة اجتماعية). 5 03-29-2009 06:12 PM
الزواج المبكر بين الرفض والقبول عبدالرحمن المشرف قضايا إجتماعية 1 02-11-2009 03:43 AM
إقامة الأسبوع الخليجي للمكفوفين بالدوحة مريم الأشقر أبناء في قلوبنـا 29 11-06-2008 02:25 AM
قبل الزواج وبعده الاخصائيه منى قضايا إجتماعية 1 08-15-2007 04:38 AM


الساعة الآن 10:52 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
كتاباتك مرآة شخصيتك فأحرص أن تظهر بشكل راقي
اختصار الروابط
 
Inactive Reminders By Icora Web Design